ابحث عن عقارك

عروض خاصة

تفاصيل الخبر

مليونا دينار مبيعات مزاد الفنيطيس

حصد المزاد الذي أقامته
شركة الإنماء العقارية مساء
أمس الأول مبلغا قدره 2.045
مليون دينار، من خال بيع
القسائم السكنية المعروضة في
المزاد، والبالغ عددها 6 قسائم،
واقعة في منطقة الفنيطيس.
وتمت إقامة المزاد لمصلحة
احد المستثمرين، وبلغت
الزيادة في أسعار العقارات 9.26
في المئة، عن السعر الابتدائي
البالغ 1.880 مليون دينار،
في حين بلغ إجمالي مساحة
الأراضي 2400 متر مربع.
وتراوحت أسعار القسائم
السكنية بين 310 و 411 ألف
دينار، حيث تم بيع قسيمة
مساحتها 400 متر بطن وظهر،
وتطل على شارع رئيسي إضافة
الى سكة جانبية، بسعر 411
الف دينار، بزيادة عن السعر
الابتدائي بلغت 28.4 في المئة،
وهو 320 الفا، وبلغ سعر المتر
1028 دينار.
كما تم بيع قسيمة بنفس
المواصفات والمساحة، وأيضا
بنفس السعر الابتدائي بسعر
376 الف دينار، إذ بلغت نسبة
الزيادة 17.5 في المئة، بينما
بلغ سعر المتر 940 دينارا، وتم
بيع قسيمة مساحتها 400 متر
بطن وظهر وتطل على شارع
رئيسي بسعر 325 الفا، مقارنة
بالسعر الابتدائي البالغ 310
آلاف، وبزيادة 4.84 في المئة.
وتم بيع قسيمة بطن وظهر
وتطل على شارع رئيسي
بسعر 322 الف دينار، بزيادة
عن السعر الابتدائي 3.87 في
المئة، بينما تم بيع قسيمتين
بطن وظهر، وتطلان على شارع
رئيسي بسعرهما الابتدائي
البالغ 310 آلاف لكل منهما.
من جانبهم، أفاد عدد
من العقاريين بأن التفاوت
الكبير في أسعار العقارات
المبيعة في المزاد تعكس حالة
السوق والمنافسة الشديدة
بين المواطنين الراغبين في
تملك القسائم، مضيفين ان
المزادات اصبحت توفر الكثير
من الفرص للمواطنين أو
المستثمرين، إذ إن هناك طلبا
مرتفعا من المواطنين على
القسائم ذات المواقع المميزة.
وأشاروا إلى أن بعض
القسائم تم بيعها بأسعار أعلى
بقليل من الاسعار المتوافرة في
السوق، ويعود ذلك الى موقعها
المميز، إذ يفضل المشتري
امتلاك القسيمة حتى وإن كان
سعرها مرتفعا.
المزيد